أخبار العالم

فيروس كورونا

فيروس كورونا 

باتت الأمراض التي سببتها فيروسات الكورونا في الآونة الأخيرة من أكثر الأوبئة خطرا على حياة الإنسان والحيوان، وهي عبارة عن سلسلة من الأمراض المتعلقة بالجهاز التنفسي تبدأ بأعراض مشابهة لنزلات البرد ثم تتزايد حدتها لتصل إلى متلازمة الشرق الأوسط التنفسية أو المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (السارس)، وأما فيروس الكورونا المستجد فإنه يسبب مرض فيروس كورونا كوفيد-19 المنتشر مؤخرا، حيث تتراوح حدتها بين نزلات البرد البسيطة إلى الإلتهابات الرئوية الحادة، مما استدعى حتمية قرع طبول الخطر في جميع دول العالم، وصار لابد من التوعية بماهية المرض وطرق الوقاية منه.

وتتمثل أعراض المرض بالحمى وضيق التنفس والسعال والتهاب الرئتين وقد يتسبب أيضا في الفشل الكلوي أو الوفاة.ولا يوجد إلى الآن علاج محدد للمرض، مع إمكانية علاج الأعراض والتخفيف من حدتها؛ بشكل خاص مع توافر خدمات العناية القصوى التي لها الأثر البالغ في دعم المصابين. ولابد من الإشارة إلى أن فترة الحضانة وهي المدة من الإصابة بالفيروس إلى بدء ظهور أعراض المرض تتراوح في معظم التقديرات بين يوم واحد و14 يومًا. 

كيفية العدوى 

ينتقل المرض بواسطة الرذاذ الذي يتناثر من الأنف أو الفم عندما يسعل الشخص المصاب بمرض كوفيد-19 أو يعطس، حيث يتساقط الرذاذ على الأشياء والأسطح المحيطة بالشخص، فيصاب الأشخاص الآخرون بمرض كوفيد-19 عند ملامسة اليد لهذه الأسطح ثم لمس العين أو الأنف أو الفم، أو قد تتم الإصابة بمرض كوفيد-19 عن طريق تنفس الرذاذ الذي يخرج من الشخص المصاب مع السعال أو الزفير مباشرة، وقد سجلت حالات محدودة انتقل فيها المرض عن طريق براز الشخص المصاب.

طرق الوقاية 

على الرغم من ضعف احتمال اصابتك بفيروس الكورونا إذا كنت في مكان لم ينتشر فيه المرض ولم تسافر خلال الفترة الماضية فإن أخذ الاحتياطات اللازمة وبشكل معقول لابد منه خاصة مع سرعة انتشار المرض، وبسبب الغموض حول كيفية إصابة الإنسان بهذا الفيروس في الوقت الحالي، لابد من التأكيد على الالتزام بقواعد النظافة كغسل اليدين جيداً وتغطية الفم والأنف اثناء السعال، بالإضافة إلى رمي المناديل المستخدمة في المكان المخصص؛ للمساعدة على منع انتقال المرض، وكذلك تجنب مخالطة المرضى والابتعاد عن الأماكن المزدحمة. كما ينصح بالابتعاد عن الشخص المحتمل إصابته بالمرض بمسافة تزيد على متر واحد، كما أوصت الجهات المختصة بالاكتفاء بالتسليم عن طريق اليد وعدم التقبيل للتقليل من خطر الإصابة.

مدى انتشار مرض كوفيد-19

تتركز 95% من حالات مرض كوفيد-19 في الصين، ويشهد إقليم هوبي معظم هذه الحالات، أما بالنسبة إلى الأشخاص في أنحاء العالم الأخرى، فإن احتمالات الإصابة بمرض كوفيد-19 مازالت قليلة.

 

السابق
لا تنس البوصلة
التالي
ابو فراس الحمداني

اترك تعليقاً